تشير الدراسات الصادرة مؤخراً بأنَّ القطاع العقاري في تركيا قد إكتسب قيمة مضافةً في الأعوام الستة الماضية، وأدت هذه الزيادة والإقبال إلى تصدر تركيا للمرتبة الأولى عالمياً في مجال العقارات، حيث شهدت الأسواق العقارية التركية زيادة بنسبة 10.2 بالمئة في عام 2011 واحتلت المرتبة الثالثة عالمياً، وارتفعت هذه النسبة إلى 11.7 بالمئة في عام 2012 ممَّا مكَّن لتركيا أن تتبوأ المرتبة الأولى.

أما في عام 2013 فقد احتلت إيرلندا المرتبة الأولى، ولكن إرتفعت النسبة في الإقبال على العقارات في تركيا على الرغم من ذلك إلى ما يقرب من 14.5 بالمئة وتشكل هذه الزيادة نسبة أكبر مقارنة مع العامين السابقين.

وتمكنت تركيا من الوصول للصدارة مرة أخرى في عام 2015 ووصلت للمرتبة الأولى بنسبة 18.4 بالمئة، وحافظت على هذا الإستقرار في عام 2016 أيضاً، وتمكن بهذا الشكل من تبوأ الصدارة لأطول مدة خلال آخر 6 سنوات على الصعيد العالمي.

وأدى هذا الأمر إلى زيادة إهتمام المستثمر الأجنبي بالإستثمار في شتى المجالات بشكل عام وفي المجال العقاري بشكل خاص، مما أدى إلى زيادة الإقبال على التملك العقاري في تركيا، حيث تشهد البلاد إستثمارات عقارية بقيمة 4 مليار دولار تقريباً بشكل سنوي ويصل مجموع عدد الشقق والعقارات المباعة في البلاد إلى 1.5 مليون تقريباً.

المصدر: إملاكتا خبر


اقرأ أيضا:


شقق للبيع في اسطنبول على البحر
& فلل للبيع في اسطنبول